فوائد الريحان للرحم ومعلومات ستدهشك

هل لدى باسل أي ميزة في حالة وجود مشاكل في الرحم؟ في هذه المقالة سوف تجد هنا أهم المعلومات حول فوائد الريحان للرحم.

فوائد الريحان للرحم ومعلومات تهمك
فوائد الريحان للرحم ومعلومات تهمك

ينتمي الريحان إلى أعشاب عائلة النعناع ويتميز بالطعم اللذيذ الذي يضيفه إلى الطعام، وله أيضًا فوائد طبية مختلفة. ما هي فوائد الريحان للرحم؟ هل هناك أي تحذيرات حول استخدامه؟

فوائد الريحان للرحم

1.يخفف من آلام الدورة وتقلصات الرحم

ألم وتقلصات الرحم أثناء الحيض هي واحدة من أكثر النساء المصابين والسماح لهم باللجوء إلى المسكنات والأعشاب لتخفيف مسكنهم.

الريحان هو واحد من الأعشاب التي تساعد في هذا، والسبب الريحان يحتوي على حمض السييك (Caffeic acid)، وهو واحد من المكونات النشطة لتهدئة وتخفيف الألم، بما في ذلك الألم من تقلصات الرحم أثناء الحيض.

يمكنك وضع ملعقتين كبيرتين من أوراق الريحان في كوب مغلي من الماء ونقعه حتى يبرد، وهذا يمكن أن يساعد في تخفيف الألم.

2.الوقاية من سرطان الرحم

يمكن أن يساهم الريحان، بسبب محتواه المضاد للأكسدة، في الوقاية من السرطان وعلاجه، ويؤثر على التغيرات الوراثية، ويحفز موت الخلايا السرطانية ويبطئ عملية انقسام الخلايا.

هذا يمكن أن يجعلها واحدة من الأعشاب التي تلعب دورا فعالا في علاج السرطان، ولكن، للأسف، لا توجد دراسات مثبتة تثبت دور الريحان في الوقاية أو العلاج من سرطان الرحم.

3.حماية خلايا الرحم ضد الإشعاع

في دراسة أجريت على الفئران، أظهر الأضرار التي لحقت الحقول الكهرومغناطيسية في خلايا الرحم، وزيادة معدل وموت الخلايا، وبالتالي زيادة خطر العقم. وقد وجد أن مستخلصات الريحان يمكن أن تساعد في حماية الخلايا من موت الخلايا المبرمج، مما يقلل من عدد الخلايا المصابة في الرحم بسبب الإشعاع.

ولكن، بطبيعة الحال، هناك حاجة إلى مزيد من البحوث لإثبات هذا.

المزيد من فوائد الريحان

بعد ذكر الفوائد الرئيسية للريحان للرحم، وهنا أبرز الفوائد الأخرى: .

1.هناك تكييف الهواء الطبيعي .

الريحان هو مكيف طبيعي. ويسمى هذا المصطلح الأعشاب التي تساعد الجسم على التعامل والتكيف مع مختلف الضغوطات من الحياة، وهذا هو، من خلال التأثير على العديد من الوظائف العضوية، ومستويات الهرمونية، والناقلات العصبية والحالة النفسية في الجسم.

2.يحتوي على مضادات الأكسدة .

الريحان هو مكيف طبيعي. ويسمى هذا المصطلح الأعشاب التي تساعد الجسم على التعامل والتكيف مع مختلف الضغوطات من الحياة، وهذا هو، من خلال التأثير على العديد من الوظائف العضوية، ومستويات الهرمونية، والناقلات العصبية والحالة النفسية في الجسم.

وهكذا، يمكن مقتطفات الريحان تسهم في الوقاية والعلاج من العديد من الأمراض ذات الصلة، مثل السرطان وأمراض القلب والروماتيزم ومرض السكري.

3.يحمي من ترهل الوجه .

وجود مستخلصات الريحان في المراهم والكريمات المخصصة للبشرة يزيد من الترطيب ويحميها من الجفاف والتجاعيد والتساج المبكر.

4.يحسن المزاج .

يمكن أن يساعد استهلاك الريحان في تحسين تقلبات المزاج عن طريق تخفيف التوتر والقلق والاكتئاب والأرق، وزيادة مهارات التفكير والتركيز الذهني، وتحسين وحماية الذاكرة.

5.لديها خصائص مضادة للميكروبات .

باسل هو واحد من أقدم الأعشاب المستخدمة في علاج الالتهابات الميكروبية. وقد ثبت أنه يساعد على مقاومة أنواع مختلفة من البكتيريا، بما في ذلك بكتيريا الإشريكية القولونية (Escherichia coli- E.coli).

تحذيرات حول باسل .

باسل هو عشب آمن نسبيا، ولكن يجب تحذير بعض التحذيرات:

  • تجنب الاستهلاك المفرط للريحان، لأن هذا يمكن أن يسبب الغثيان والإسهال.
  • استشر طبيبك قبل تناول مستخلصات الريحان لتجنب الآثار الجانبية والتفاعلات الدوائية.
  • خلال فترة الحمل، والابتعاد عن الريحان أو التفكير في الحمل، لأن هذا من المرجح أن يقلل من احتمال الحمل أو زيادة خطر الإجهاض.
  • تجنب الريحان أثناء الرضاعة، حيث لا يوجد دليل على سلامة الطفل.
  • كن حذرا إذا كان لديك مرض السكري أو مرض الغدة الدرقية.
  • توقف عن تناول الريحان قبل أسبوعين على الأقل من الجراحة، لأن هذا من المرجح أن يتداخل مع تميع الدم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *